الرياضة والرياضين بالعسيرات

رئيس نادى العسيرات الرياضى يزور توقيعات اعضاء مجلس الادارة

“أيكون المسلم بخيلا ؟ قال : نعم قيل أيكون جبانا ؟ قال: نعم
قيل أيكون كذابا ؟ قال : لا”
صدق رسول الله “صلى الله عليه وسلم”
نحن أمام واقعة غريبة جدا ،
رئيس نادى العسيرات الرياضى أ/خالد رياض يدعى قانونية اجتماع مجلس الإدارة ،الذى تم منذ ايام وتم نشر منشور بذلك على الصفحة اخبار العسيرات على الفيس وصحة توقيعات الأعضاء h

لمشاهدة المقال اضغط هنا


وأمين الصندوق الحاج / مرعى منصور صرح على صفحته الخاصة على الفيس بوك أنه تم تزوير توقيع الأعضاء وذكر عضوين هما د / أحمد النس ، وأ/ هشام عبدالحكم ، وذكر أنه اتصل بهما فأنكرا توقيعهما

منشور الاستاذ مرعي


والسؤال : هل وقع د/ أحمد و أ/ هشام بالفعل أم لا ؟
نحن أمام احتمالين لا ثالث لهما ،
الأول هو أن رئيس النادى وقع بدلا عن الأعضاء وهذا يعتبر تزويرا رسميا
والثانى هو حضور الأعضاء وصحة توقيعهم بأنفسهم لكن عندما سألهم الحاج /مرعى ، أنكرا ونافقا الحاج /مرعى
اخبار العسيرات وكل من يهمه شأن الرياضة بالعسيرات يطالبون الأعضاء المذكورة أسمائهم وخاصة د /أحمد النس و أ/ هشام بالرد


ونقول للدكتور /أحمد النس ، الناس تأتمنك على أرواحهم ، وهذه الشهادة أمانة لا يجوز لك أن تكتمها لأن كاتم الشهادة يعتبر شاهد زور


ونقول للأستاذ / هشام عبدالحكم إن شخصيتك التى تحظى باحترام الجميع تلزمك أن تقول كلمة حق
قال تعالى : (ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فإنه آثم قلبه)
وعليكما أن تكشفا الحقيقة للرأى العام ليعرف الجميع الصادق من الكاذب
السيد /خالد رياض، رئيس النادى يتحدى الجميع على صفحته قائلا : لم ألتفت يوما إلى الكلاب التى تعوي
ونحن نعيب عليه ، أنه وقع فى اثنتين لا تليقان به كصحفى بنقابة الصحفيين ، أولاهما : خطأه اللغوى حيث كتب كلمة “تعودى” ، والثانية : أنه وصف من اختلفوا معه بأنهم كلاب تعوى ، ومن أبجديات الشخص الرياضى أن الرياضة ليست لنيل الكؤوس وإنما لتهذيب النفوس وأن اختلاف الرأى لا يفسد للود قضية
والتاريخ لن ي
رحم أحدا .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق